آخر الأخبار
وزير التموين يجتمع بمديري المديريات لمتابعة سير العمل والتأكيد على تكثيف الرقابة على الأسواق والتعاون الكامل مع السادة المحافظين   ||  رضيع يتسلم شهادة تخرج والدته المتوفاة قبل اعلان النتيحة   ||  والد طفل المراغة يروي حكايته مع الطبيبة المعنفة من محافظ سوهاج     ||  ابراج ترامب تقتحم أسواق العقار العربي  ||  بعد أزمة أحمد سعد في تونس.. هذا أول تعليق من أمير طعيمة؟!  ||  درجة الشبه صادمة.. حفيدات بدرية طلبة يخطفن الأنظار بجمالهن في ظهور نادر لهما!!  ||  بعد 55 يوما من زواجهما.. طرد حسن شاكوش لزوجته من المنزل يتصدر التريند ويثير موجة جدل واسعة   ||  قارنوا بين ثروة ميغان ماركل وكيت ميدلتون فكانت النتيجة صادمة!!  ||  عل خلفية تهم موجهة لها.. استدعاء شيرين عبد الوهاب إلى النيابة العامة  ||  الكشف عن سبب وفاة الفنان أشرف مصيلحي يفجر ضجة.. وآخر حديث لزوجته عن مرضه الشرس يبكي القلوب!!  ||  هوية الفنانة التي كانت مرشحة لتجسيد دور سمية الخشاب في مسلسل "ريا وسكينة" ستصدمكم.. بكت ندماً بعد نجاح العمل؟!  ||  محمد التاجي يثير ضجة بنصيحته للشباب بعدم الزواج: لو العيال انحرفوا ربنا هيغفر لهم!!  ||  طريقة تحضير صينية اللحم بالبطاطس   ||  طريقة تحضير تشيز كيك بالجبنة المثلثات  ||  طريقة تحضير سمك بالزيت والليمون للرجيم  || 

الأنبا يواقيم يترأس صلوات قداس عيد استشهاد الأم دولاجى وأولادها الأربعة بكنيستها جنوب الأقصر

2024-05-14 14:58:00
14-05-24-286235194.webp
ابوالحجاج عطيتو

 

 

ترأّس نيافة الأنبا يواقيم أسقف عام إسنا وأرمنت للأقباط الأرثوذكس، صباح اليوم الثلاثاء، صلوات قداس عيد تذكار أستشهاد الشهيدة الأم دولاجي وأولادها الأربعة، وذلك بكنيستها بمدينة إسنا جنوب محافظة الأقصر.

وشارك نيافته في الصلوات، أباء كهنة الإيبارشية، ورهبان الأديرة والكنائس الأخرى، وخورس الشمامسة وجمع خفير من الشعب القبطي.

وكان قد احتفل أقباط مدينة إسنا جنوب الاقصر، مساء أمس الإثنين، بعشية عيد أستشهاد الأم دولاجي وأولادها الأربعة، وذلك بكنيستها وسط مدينة إسنا، تحت رعاية وبحضور صاحب النيافة الأنبا يواقيم أسقف عام إسنا وأرمنت، وبحضور أباء كهنة الإيبارشية، ورهبان الأديرة والكنائس الأخري، وخورس الشمامسة والشعب القبطي، وتخلل ذلك تطييب الأنبوبة التى تحوى رفات الأم دولاجى وأولادها الأربعة، والطواف بالمقصورة الخشبية المرسوم عليها الأم دولاجى وأولادها الأربعة داخل الكنيسة.

ونشأت الأم دولاجى في مدينة أسنا التى كان كرسى الإسقفية بها من زمن الأنبا أمونيوس أسقف إسنا، وتعتبر الأم دولاجى واحدة من أشهر قديسات الصعيد الأعلى، التى برهنت للعالم أن محبة المسيح لا يقاسمها أى من الماديات أو الفانيات، فبزعت شفيعة ليس لهذه المدينة فحسب، بل للعالم بأسره.

وكانت أرملة ولها أولاد أربعة وهما: صوروس وهرمان وأبانوفا وشنطاس وكانوا يعملون بالزراعة، ويذكر التاريخ أنها كانت غنية ووزعت ما لديها من مال علي الفقراء والمساكين، وكانت هذه السيدة تسلك حسب وصايا الإنجيل حافظة كلمة الله فى قلبها مُحبه للجميع، حتى شب أولادها مثلها ثابيتن فى الإيمان، لا يزعزعهم تهديد أو وعيد.

وحدث ذاك يوم أن أرسل دقلديانوس الطاغية الوالى “أريانوس” والى أنصنا كى يبيد المسيحين فى كل مدن الصعيد ويقضى على كهنتهم ورهبانهم، وكانت منطقة أسنا محط أنظاره إذ أنها كانت غنية بقديسها من الأكليروس والعلمانين، وعندما دخل الوالى أسنا تقابل مع أربعة صبيان يسوقون دابة تحمل بطيخاً من الحقيل، فأستوقفهم وأراد أن يختبر من خلالهم مدى تغلغل المسيحية فى تلك البلد، فأمرهم بالسجود للأوثان فأبى الفتيان بكل قوة وعزم وإيمان، فحاول معهم بالإغراء ، فلم يفلح فأخذ يهددهم ويتوعدهم بأن يلحق بهم صنوفاً من التعذيب والالآم، ورغم كل هذا وقفوا أمامه بثبات معلنين إيمانهم بالمسيح، وما هى إلا لحظات حتى طار الخبر إلى أمهم الشجاعة دولاجى فأسرعت من بيتها إلى الحقل حيث كان أولادها الاربعة يقفون فى حضرة الوالى، وكان الوالى يعتقد أنها سوف تثنيهم عن إيمانهم، إلا أنه فوجىء بها وهى تثبتهم فى الإيمان معلنة مسيحيتها جهراً أمام الوالى والذى إمتلاء منهم غيظاً وأمر بإلقائهم جميعاً فى السجن.

وهما فى السجن ظهرت لهم السيدة العذراء مريم صباحاً، وأخذت تشجعهم وتخبرهم بأن السيد المسيح قد أعد لهم مكاناً أبدياً فى ملكوت السموات، وما لبث وأن إستدعاهم الوالى مرة أخرى وطلب منهم التبخير للآلهة الوثنية فإذ بالأم دولاجى تصرخ فى وجهه، وحوالها أولادها لتؤكد مسيحيتها، وهم يقولون نحن نرفض عبادة الآلهة الكاذبة. نحن مسيحيون.

ويذكر التاريخ أن الوالى أمر بذبح أولادها على ركبتيها واحداً تلو الآخر وهو يترقب لحظة تراجعها، إلا أن إيمانها القوى هى وأولادها كان يفوق كل تعذيب وكل قسوة، وبعد أن ذبح أولادها أمام عينيها قطع رأسها وهى فى غمرة صلواتها وترتيلها للسيد المسيح.

ولا تزال أجسادهم المقدسة محفوظة بالكنيسة التى تحمل أسمها بمدينة أسنا في محافظة الأقصر، وتعيد الكنيسة تذكار أستشهادهم كل عام فى اليوم السادس من شهر بشنس كل عام، والجدير بالذكر أن الأنبا يوأنس أسقف أسنا هو من كتب عن سيرة الشهيدة العظيمة الأم دولاجى وأولادها الأربعة.

التعليقات