آخر الأخبار
وزير التموين يجتمع بمديري المديريات لمتابعة سير العمل والتأكيد على تكثيف الرقابة على الأسواق والتعاون الكامل مع السادة المحافظين   ||  رضيع يتسلم شهادة تخرج والدته المتوفاة قبل اعلان النتيحة   ||  والد طفل المراغة يروي حكايته مع الطبيبة المعنفة من محافظ سوهاج     ||  ابراج ترامب تقتحم أسواق العقار العربي  ||  بعد أزمة أحمد سعد في تونس.. هذا أول تعليق من أمير طعيمة؟!  ||  درجة الشبه صادمة.. حفيدات بدرية طلبة يخطفن الأنظار بجمالهن في ظهور نادر لهما!!  ||  بعد 55 يوما من زواجهما.. طرد حسن شاكوش لزوجته من المنزل يتصدر التريند ويثير موجة جدل واسعة   ||  قارنوا بين ثروة ميغان ماركل وكيت ميدلتون فكانت النتيجة صادمة!!  ||  عل خلفية تهم موجهة لها.. استدعاء شيرين عبد الوهاب إلى النيابة العامة  ||  الكشف عن سبب وفاة الفنان أشرف مصيلحي يفجر ضجة.. وآخر حديث لزوجته عن مرضه الشرس يبكي القلوب!!  ||  هوية الفنانة التي كانت مرشحة لتجسيد دور سمية الخشاب في مسلسل "ريا وسكينة" ستصدمكم.. بكت ندماً بعد نجاح العمل؟!  ||  محمد التاجي يثير ضجة بنصيحته للشباب بعدم الزواج: لو العيال انحرفوا ربنا هيغفر لهم!!  ||  طريقة تحضير صينية اللحم بالبطاطس   ||  طريقة تحضير تشيز كيك بالجبنة المثلثات  ||  طريقة تحضير سمك بالزيت والليمون للرجيم  || 

هل تتجه لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي لرفع سعر الفائدة أم التثبيت.. خبير اقتصادي يجب

2024-05-14 20:13:00
14-05-24-614275240.webp
أسامة حسان

قال الدكتور أشرف غراب، الخبير الاقتصادي، نائب رئيس الاتحاد العربي للتنمية الاجتماعية بمنظومة العمل العربي بجامعة الدول العربية لشئون التنمية الاقتصادية، أن السيناريو المتوقع أن تتجه لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي في اجتماعها المقبل إلى الإبقاء على سعر الفائدة دون تغيير.

موضحا أن توقعه مبني على عدد من العوامل والأسباب أهمها استمرار تراجع معدلات التضخم خلال شهري مارس وأبريل الماضيين حيث انخفض التضخم السنوي لإجمالي الجمهورية لنحو 31.8% مقابل 33.7% لشهـر مارس 2024، وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء . وأضاف غراب، أنه من المتوقع أن يستمر التراجع في معدلات التضخم خلال الشهر القادمة خاصة مع استمرار تراجع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه والذي من المتوقع أن يهبط لأقل من 45 جنيها خلال الأسابيع المقبلة.

مشيراً أن هذا يسهم في خفض تكلفة الإنتاج وزيادة الإنتاج وزيادة المعروض من السلع بالأسواق وبأسعار مخفضة ما ينعكس بالإيجاب على استمرار تراجع معدلات التضخم خلال الشهور المقبلة بدرجة كبيرة حتى نصل للمعدلات المستهدفة، موضحا أن رفع سعر الفائدة هي إحدى الأدوات التي يلجأ إليها البنك المركزي لكبج جماح التضخم لكنها ليست الوحيدة ولسنا في حاجة إلى استخدامها في الوقت الحالي مع تراجع معدل التضخم . وأشار غراب، إلى أن أن لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي قد تلجأ لتثبيت سعر الفائدة وذلك لإتاحة وقت كافي لمراقبة تأثير الزيادة الأخيرة في سعر الفائدة بنسبة 8% في شهري فبراير ومارس الماضيين على أسعار السلع.

موضحا أن أي زيادة في سعر الفائدة في الوقت الحالي يتسبب في تباطؤ معدل النمو وزيادة الضغوط على القطاع الخاص نظرا لزيادة عبء تكلفة الفائدة عليه، لأن أي زيادة في سعر الفائدة يرفع من تكلفة الاقتراض على الشركات، خاصة وأننا لسنا بحاجة للرفع حاليا مع استمرار تراجع معدلات التضخم الشهرية تدريجيا . تابع غراب، أن من أسباب اتجاه المركزي لتثبيت سعر الفائدة هو اتجاه الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي لتثبيت سعر الفائدة خلال اجتماعه الماضي للمرة السادسة على التوالي، موضحا أنه من المبكر التوقع بتخفيض المركزي لسعر الفائدة إلا بعد التأكد من استمرار التراجع التدريجي في معدلات التضخم وبنسب كبيرة حتى يصل للمعدل المستهدف للتضخم .

التعليقات