عماد يحي .. طبيب حميات يواجه الوباء

ابطال من ذهب

الاثنين 27 أبريل 2020 - 8:13 PM |عدد مشاهدات :899
الطبيب عماد يحي وسط زملائه الابطال
طباعة
د. عمرو سيف

..رجال اقل ما يقال عنهم انهم ابطال من ذهب

تركوا اسرهم و أبنائهم و غاب عن أعينهم النوم ..يعملون في صمت لمواجهة وباء قاتل لا يعرف رحمة و لا يفرق بين طبيب و مريض 

 لا يرجون من ذلك الا ان يكونوا سببا ينزل الله به رحمته علي المصابين بذلك الوباء ليتم عليهم الشفاء و ان يكونوا سببا لعودة الأمل و الابتسامة علي وجوه المتعافين و ذويهم 

من بينهم الطبيب عماد يحي ... هذا الطبيب الشاب الذي يعمل بتخصص الحميات و الأمراض الباطنية .. هذا الشاب الذي تخرج في كلية الطب بجامعة القاهرة في عام ٢٠٠٧ حين أقسم علي حماية مرضاه و مواجهة المرض في شتي صوره دون أن يعلم أنه علي موعد لمواجهة وباء يحاربه العالم حيث لم  يتواني لحظة عن أداء واجبه الوطني و لم يفتر عن أداء واجبه الانساني لينضم إلي زملائه من كل أفراد الطاقم الطبي بمستشفي العزل ببلطيم ليشكلوا خط الدفاع الأول ضد وباء فيروس كورونا ليشهد لهم تاريخ المهنة السامية و يكتب قصة بطولتهم بسطور من ذهب 

 

حفظ الله مصر و شعبها و حفظ الله كل ابطال الطاقم الطبي 

 

شارك

التعليقات