قرية الزاوية محرومة من الخدمات وحمالات الوقاية من فيروس كورونا المستجد بأسيوط

الأربعاء 25 مارس 2020 - 5:17 PM |عدد مشاهدات :779
صورة ارشيفية
طباعة

 

رغم تعليمات الحكومات وتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية والدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء بتشديد الرقابة والمتابعة بمحافظة أسيوط، لكن ما يحدث في أسيوط من قبل الجهاز التنفيذى اطاحه لقرارات القيادة السياسية ورئيس الحكومة، حيث توجد قرية الزاوية مركز ومدينة أسيوط محرومة من الخدمات وحمالات الوقاية والعلاج، بل هي القرية المنسية وبعيدة عن أعين المسؤولين.

ولقد انتشر الوباء البيولوجي فيروس كورونا المستجد في جميع دول العالم وحظرت منظمة الصحة العالمية والحكومات من التلوث البيئي، وقد اتخذت الحكومة المصرية الإجراءات الاحترازية لمواجهة تلك الوباء، ولكن للأسف الشديد محافظ أسيوط خارج نطاق الخدمة.

كما ناشد أهالي قرية الزاوية مركز ومدينة أسيوط اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية بإنقاذ القرية من القيادات التنفيذية بمحافظة أسيوط وخاصة رئيس القرية الذى يسعي لتحقيق أهدافه الشخصية ، وترك القرية مملوءه شوارعها بالقمامة والمخلفات المتراكمة والحيوانات النافقة علي الطروقات.

شارك

التعليقات