آخر الأخبار
سكرتير عام محافظة بورسعيد يناقش إمكانية نقل خط المياه الواقع فى نطاق كوبرى أشتوم الجميل . بعثة الأهلي تغادر القاهرة لمواجهة الزمالك في مباراة السوبر بأبو ظبي غداً الثلاثاء.. جامعة سوهاج تطلق المؤتمر العلمي الخامس لشباب الباحثين قرار منع مطربي المهرجانات من العمل يشمل محمد رمضان خلال جولة ميدانية.. محافظ سوهاج يتفقد المشروعات الخدمية بمدينة جرجا رسالة وزير التعليم للأهالى حول فيروس كورونا وكيل النواب: تصريحات البرلمان الأوربي ورئيسه تجاه مصر تجاوزات الحد الصحة الإماراتية تسجل إصابة جديدة بفيروس كورونا الامين العام للمهن التعليمية يبحث مشكلات أعضاء للجنة النقابية بالوراق غدا الاثنين ..المركز القومى للمسرح يقدم دراسة نقدية تتناول العرض المسرحي سيرة حب  لقاء بين أشرف صبحي وحلبية لحل مشاكل النادي المصري وجمهوره التعليم تصدر كتابًا دوريًا للتحذير من مخاطر بعض الألعاب الإلكترونية على سلامة الطلاب محافظ بورسعيد يدشن الحملة القومية للتطعيم ضد شلل الاطفال من وحدة صحة اسرة المناخ ٢ صور .. استمرار حملات إزالة المباني المخالفة بحي شرق سوهاج مباحث البلينا تنجح في ضبط 3 أشخاص لسرقتهم مشغولات ذهبية من شقة سكنية

نقيب الفلاحين مصر الخامس عالميا في مستوي انتاجية الوحده المنزرعه من القمح

الاحد 03 نوفمبر 2019 - 10:32 AM |عدد مشاهدات :694
صورة ارشيفية
طباعة
شحاتة أحمد



 قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب الفلاحين ان القمح يتربع علي عرش المحاصيل الاساسيه في مصر تبدأ زراعته في شهر نوفمبر من كل عام ليتم حصاده بعد امتلاء السنابل وتصلب الحبوب في شهر ابريل من كل عام ونزرع منه 3.2 مليون فدان تقريبا لننتج نحو 9 ملايين طن قمح سنويا بمتوسط انتاجيه 18 اردب للفدان تقريبا لافتا أنه ورغم أن مصر تستورد نحو 7ملايين طن قمح سنويا لسد الإحتياجات المحليه من الاقماح حيث يستهلك المصريين نحو 16 مليون طن قمح سنويا إلا أن الدوله قامت بمجهودات كبيره في الطريق لتقليل الفجوه ما بين الانتاج والاستهلاك بطرق شتي حيث استطاع خبراء الزراعه المصريين استنباط اصناف من الاقماح عالية الانتاجيه وذات جوده عاليه ومقاومه للامراض حتي احتلت مصر المركز الخامس عالميا في مستوي انتاجية الوحده المنزرعه من القمح. 

 كما تمت ابتكار طرق جديده لزراعة القمح توفر المياه وتعطي انتاجيه عاليه بعد ان كانت طريقة البدار هي الطريقه السائده فبعد الزراعه بالتسطير ابتكرت طرق الزراعه علي مصاطب حيث ترشد في المياه والسماد والتقاوي . 

وحيث انه من المؤكد و المعروف أن مقاومة اي صنف للامراض تكسر بعد فترة فإن علماء الزراعه المصريين دائمي العمل علي استنباط اصناف لها صفة الثبات في مقاومة الامراض لاطول مده ممكنه واوضح عبدالرحمن انه وللاهميه الشديده للقمح وللتغلب علي مشاكل التخزين في الشون القديمه لما كانت تسببه من فقد لكميات كبيره من الاقماح نتيجه سوء التخزين وتعرض القمح للاصابه بالفطريات والملوثات قامت الدوله بانشاء صوامع حديثه لتخزين الاقماح وتطبيق النظم الحديثه في ادارتها حتي وصلت السعه التخزينيه لنحو 4 مليون طن من الاقماح كما التزمت الدوله بشراء محصول القمح باسعار تحقق هامش ربح معقول للمزارعين وصرف مستحقاتهم في فترة وجيزه حيث تم شراء محصول الموسم الماضي على سعر 685 جنيهاً لدرجة نقاوة 23.5 وسعر670 جنيهاً لدرجة نقاوة 23 وسعر 655 جنيهاً لدرجة نقاوة 22.5 . 

 واضاف ابوصدام ان التزام المزارعبن بالارشادات التي تنشرها وزارة الزراعه من حيث الاصناف التي تزرع ومكان زراعتها ووقت زراعتها .يساهم في زيادة الانتاجيه وتقليل المخاطر مشيرا انه ولكسر بعض الاصناف لمرض الصدأ الاصفر العام الماضي فانه يراعي عدم زراعة الصنف جيزة 11 والصنف سدس 12 والصنف شندويل بمحافظات الوجه البحري ويمكن لمزارعي الوجه البحري زراعة الاصناف جيزة 168-وجيزة171-ومصر1-ومصر2- وجميزة 9-وجميزة 12-وسخا94- وسدس14

شارك

التعليقات