آخر الأخبار
قطع المياه عن مدينة سوهاج 8 ساعات محافظ سوهاج ..يتفقد منطقة الشهيد بحي غرب ويستمع لشكاوي المواطنين 《صور》 محافظ سوهاج ..يتفقد منطقة الشهيد بحي غرب ويستمع لشكاوي المواطنين 《صور》 جامعة سوهاج .. تستقبل لجنة زراعة الأعضاء البشرية لزيارة المستشفي الجامعي البعثة الرسمية لنادى الاتحاد السكندرى المشاركة فى بدولة دبى الدولية الودية الأهلي يتفقد فرع الأقصر غدًا ويفتح باب الاشتراكات السبت اتحاد الكرة يُقيّد أكبر لاعب محترف في تاريخ الدوري الجمعية العلميه الطلابية بطب سوهاج تحتفل بالذكري ال15 علي تأسيسها فندق الإقامة يضع "الريشة الطائرة" في ورطة بسبب إلغاء حجوزات بطولة إفريقيا في بيان رسمي الأجسام يحذر من التعامل مع بطولة مستر اولمبياك تعرف علي السبب تحت شعار "الطريق الى طوكيو" مصر تستضيف كأس العالم للخماسى الحديث في ‏فبراير المقبل محافظ المنيا يغرس شجرة ضمن مبادرة "هنجملها" للحفاظ على البيئة رئيس جامعة أسيوط يوقع ثلاث اتفاقيات تعاون مشترك مع جامعة الزرقاء الأردنية فى عدد من المجالات العلمية على مدار 8 ساعات إنقاذ حياة مريضة أربعينية بعملية جراحية بمستشفى القلب جامعة اسيوط وفد سياحي استرالي يزور المناطق الأثرية بالمنيا

قصة قصيرة

أنين الجوارب

الجمعه 25 أكتوبر 2019 - 12:17 PM |عدد مشاهدات :708
صورة ارشيفية
طباعة
أحمد زكي

أراها هناك حائرة تتطلع إلي ساعتها وخزانتها في أن وأحد مترقبة لموعد عملها الذي دائما يفاجئها فتهرول مسرعة غير مدركة ما تأخده وتتركه، فأعبائها أكبر من عمرها الذي زادها أعمار علي عمرها القانوني.
فهل ستكون علي عجلة من أمرها مثل اغلب أوقاتها، وتختارني أم تختار جوز من اخوتي بلا تفكير أو تروي
ويلتي هاهي تتحرك نحوي، عابثة متهجمة، يدها تمتد نحوي لتعانقني وتخنقني لساعات طوال لتجبرني ان ارافقها
غصب عني، فهي متيقنة أني سخرت لها وعبدا زليلا في قدميها
تلك السيقان الرفيعة الواهنة التي حفر عليها الزمن سنوات عمرها، وتحكي الآمها وأوجاعها، وينهش الزمن فيها ما بين تربية أطفال وشباب بمختلف الأعمار، ارافقها نعم ، تستعبدني نعم، فأنا اقضي معها ساعات طويلات لا أكل ولا أمل، أشاهد ما تقوم به كله من أشياء جميلات وقبيحات في آن واحد.
عناء ومشقة الي أن تخرج رائحتي واكون شبة جثة شارفت علي التحلل و الأندثار، وآخر خدمتي لها ألقي في دائرة المغسلة لأترك بعدها معلق علي حبل اصارع أشعة الشمس الحارقة لنصف نهار كامل اكتوي بها.
فهذا قدري وانا به وله راضي.


شارك

التعليقات