قرارات خاطئة من الجهاز التنفيذى بمحافظة أسيوط ترهق الجهاز الأمني

الثلاثاء 08 أكتوبر 2019 - 3:45 PM |عدد مشاهدات :757
صورة ارشيفية
طباعة
شحاتة أحمد

 

في محافظة أسيوط ضغوط نفسية علي المواطنين والأهالي بقرية الزاوية و ريفا و درنكة ومركز الغنايم بسبب القرار التعسفي بنقل موقف الشادر الي شرق نزله عبدللاه بحي شرق أسيوط الأمر الذى جعل الشعب الاسيوطي ينتقد المسئولين وقيادات المحافظة علي سوء التخطيط والتعالي والتكبر علي مراعاة مصالح المواطنين.

تسبب القرار الخاطئ في إضرابات يومية عن العمل للسائقين والموظفين ومعاناه شديدة تواجه الطلابه والطالبات لعدم توفر وسيلة المواصلات.

الطبيعة الجغرافية والاقتصادية والاجتماعية لتلك القرى تتألف في نطاق حي غرب أسيوط محل وموقع أعمالهم وتجارتهم ولا يتوافق نقل موقف الشادر مع الطبيعة ، قرار خطأ تسبب في قلق وخلل في منظومة العمل الحكومي والخاص .

وهذا القرار تسبب في غضب الشارع الاسيوطي في توقيت عصيب تمر به البلاد والوطن جعل قوات الأمن علي صفيح ساخن بين المتابعة والتأمين المستمر خوفا من اي أحداث قد تسبب مشاكل وغضب شعبي نتيجة عدم توافر المواصلات وتقاعس المسؤلين التنفيذيين بالديوان الملكي.

شارك

التعليقات