أمن سوهاج ينجح في إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتين بطهطا

الجمعه 30 أغسطس 2019 - 1:41 AM |عدد مشاهدات :735
صورة ارشيفية
طباعة
علاء الدرديري

نجح أمن سوهاج ولجنة المصالحات في مركز طهطا، في إنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي "ال نبوت" و"ال شحاته" ضمن مبادرة سوهاج خالية من الثأر، والناجم عنها مقتل أحد أفراد عائلة "آل نبوت".

 

حضر الصلح الشيخ محمد زكي، أمين عام لجان المصالحات، واللواء مصطفي الدرديري، نائب مدير أمن قطاع الشمال، وشريف عبدالمجيد، وكيل فرع بحث الشمال، والرائد محمد عبدالصبور، مفتش مباحث قسم طهطا، والمقدم محمد طليبه، مأمور القسم، والرائد أحمد عز، رئيس مباحث القسم، وعدد من القيادات الأمنية، والتنفيذية، والشعبية، وأعضاء مجلس النواب، ورجال الدين الإسلامى والمسيحى، والمئات من أبناء العائلتين وسط إجراءات أمنية مشددة.

 

وأشاد الشيخ محمد زكي، أمين عام لجنة المصالحة بالجمهورية، خلال كلمته، إن تحقيق التنمية واالأمن والإستقرار بين العائلات ‏هدف نسعى إليه من خلال لجنة المصالحات لوقف النزاعات ‏التى لا تجلب الا الخسائر، فالقوى من يمد يده للعفو لا من ينتقم لنفسه وأننى أتقدم بالشكر للعائلتين لقبولهم الصلح وحقن الدماء حفاظا على أرواحهم وممتلكاتهم، داعيا الله أن يصلح أحوال الشباب، وأن يحفظهم من الفتن.

 

وأعرب  مصطفي سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة، عن تقديره للجهود المبذولة وتكاتف أبناء الشعب الواحد ودحر الفتنة والسعي علي لم الشمل، لبناء وطن متماسك، مواصلا الشكر الي ولي أمر المجني عليه في ضرب أروع الامثلة في التسامح ونبذ الفتنة، وقبوله الصلح والعفو.

 

وقدم أحد افراد عائلة شحاته الكفن لأحد أفراد عائلة آل نبوت، حيث ترجع الخصومة بين الطرفين والمقيده بر قم 22، لسنة 2019 جنايات طفل مدينة طهطا، والناجم عنها مقتل "أحمد محمود علي السيد" 16 عاماً.

شارك

التعليقات