آخر الأخبار
تعرف على.. سبب قيام القومى للمرأة بشكوى الإعلامية ريهام سعيد لـ الأعلى للإعلام العدد الأول من مجلة المسرح بمنافذ بيع الهيئة المصرية العامة للكتاب ومنافذ توزيع أخبار اليوم القاضی عمید کلیه طب نبها وتجهیز معمل مهارات طبیه باالکلیه وزارة الدفاع الاسرائيلية توظف أفرد شركة تجسس للقيام بمهام إستخباراتيه الصبروط والفرماوی ومتابعات انعقاد الجمعیه العمومیه بمرکز شباب العبور مدرب حراس ليفربول: صدمة تنتظر فريق ليفربول لإصابة حارس المرمي البرازيلي وزيرة خارجية كندا تعلن معارضة بلادها إعادة انضمام روسيا إلى مجموعة الثماني السبت المقبل.. تسلم أوراق الراغبين في إستخراج فيزا الدفع الإلكتروني مجاناً لمحامي سوهاج شيما الشمري في القاهرة خلال أيام للتعاقد على مسلسل رمضاني     مجلس مدينة ابوصوير ينير طريق المعاهدة بكشافات الليد ويزيل الكثافات الرمليه من علي جانبي الطريق مؤسسة فودافون مصر توقعان بروتوكول ثلاثي مع محافظة القليوبية ومؤسسات إبتسامة لقاء السفير المصري ومحافظ دمياط مع محافظ جزيرة بالي الإندونيسية عقوبات في انتظار الموظفين المتعاطين للمخدرات بمشروع قانون جديد.. تعرف عليها جامعة سوهاج: تكريم 120 متدربا بالجهاز الإداري لإجتيازهم دورات إعداد القادة محافظ أسيوط: تزايد أعداد المترددين لـ 254 ألف سيدة بالوحدات الصحية ضمن مبادرة الرئيس لدعم صحة المرأة
رئيس مجلس الإدارة عبد الفتاح يوسف
رئيس التحرير سيد بدري

ابنة شقيق زكي مبارك تتعرض لمحاولة اغتيال

السبت 25 مايو 2019 - 4:20 PM |عدد مشاهدات :549
صورة ارشيفية
طباعة
شحاتة أحمد

 

تعرضت ابنة شقيق زكي مبارك، الفلسطيني الذي قتل في سجن تركي، لمحاولة اغتيال من جانب مجهولين قرب منزل الأسرة في العاصمة البلغارية صوفيا. وكانت السلطات التركية قد أعلنت وفاة مبارك في السجن منتحرا، وهو ما تنفيه عائلته بشدة، مؤكدة أنه تعرض للتعذيب والقتل، خصوصا بعدما تبين قطع لسانه، وآثار تعذيب على جسده. وفي حديثه مع سكاي نيوز عربية، قال شقيق زكي مبارك، زكريا مبارك، إن ابنته تعرضت لهجوم مساء الجمعة، من قبل شخصين، أثناء عودتها إلى المنزل من عملها. وأوضح مبارك، أن ابنته تعرضت لطعن في البطن، وضربة على الرأس، مضيفا أنها أخبرته بأن أشخاصا مجهولين هددوها. وردد مبارك كلمات ابنته، التي كانت: "لقد هددوني بأنهم سيقتلوننا جميعا، وقالوا سنقتلك إن لم يصمت والدك". ووفقا لمبارك، فإن ابنته قالت إن من هاجموها تحدثوا معها باللغة العربية. وكان جثمان القتيل الفلسطيني زكي مبارك، قد وصل إلى قطاع غزة، الجمعة، حيث دُفن، وذلك بعد وصوله من مصر عبر معبر رفح. ونقل جثمان مبارك إلى القاهرة الأسبوع الماضي قادما من تركيا، بعد مماطلة من جانب أنقرة. وأعادت السلطات المصرية تشريح جثة مبارك بناء على طلب عائلته، التي قالت إنه تعرض إلى تعذيب مهول وصل إلى حد انتزاع لسانه وتقطيع أصابع قدميه وتعرضه لضربات شديدة على الرأس. وكان مبارك قد اختفى في الأراضي التركية مطلع أبريل الماضي، وبعد 17 يوما أعلنت السلطات التركية نبأ اعتقاله في 22 أبريل الماضي. وأعلنت السلطات التركية وفاته بالسجن "منتحرا" في أواخر الشهر ذاته، لكن العائلة شككت في هذه الرواية، ونفت الاتهامات التي كالتها أنقرة لابنها. ولم تقدم أنقرة أي دليل يدعم روايتها بأن الفلسطيني قد انتحر، وبأنه لم يقتل بفعل فاعل، مما عزز رواية عائلة الضحية التي اتهمت حكومة رجب طيب أردوغان بـ"تصفيته" بعد فشلها في انتزاع اعترافات منه بجريمة تجسس لم يرتكبها. وأكدت عائلة زكي أنها ستبدأ في ملاحقة المسؤولين الأتراك عن موت ابنها، مشيرة إلى أنها سترفع قضية في محكمة العدل الدولية في لاهاي ضد الأتراك، بمن فيهم أردوغان.

شارك

التعليقات