آخر الأخبار
الرقابة الإدارية تعقد البرنامج السادس لتعزيز القدرات القيادية للمتميزين بالدولة اعلان جدول الدور الأول للدوري الممتاز بعد 48 ساعة من اجراء القرعة القوات الخاصة المصرية والأمريكية تنفذان التدريب المشترك (JCET) لمكافحة الإرهاب   ‎التضامن: تدريب خريجي مكلفي الخدمة العامة من محافظة القاهرة نقابة أطباء سوهاج تفتتح فرعا جديدا بشارع الجمهورية محافظ أسيوط يؤكد استمرار لقاءات خدمة المواطنين ووضع حلول لمشاكلهم بالتنسيق مع الجهات المعنية إزالة 16 حالة تعدي على أراضي أملاك دولة ومخالفات بناء بمركز الغنايم توفير 400 فرصة تدريبية لذوى الاحتياجات الخاصة بالقوى العاملة ضمن مبادرة "حياة كريمة" القناة يضم لاعب بتروجيت ويواجه دكرنس مباراة "السوبر" 30 سبتمبر رئيس الوزراء يُتابع الموقف التنفيذي لتوصيل المرافق للمناطق الصناعية والحرة بمحافظة المنيا  الاتحاد المصري للرماية ينعي فقيد الإتحاد العميد عبدالحميد غالب المدير التنفيذي للاتحاد أبو القاسم عن التتويج بذهبية كأس العالم للجمباز : أحلى احساس فى الدنيا وزيرة السياحة تشارك في جلسة بعنوان "الابتكار والتنمية المستدامة في السياحة" نائب رئيس جامعة أسيوط يشارك في مناقشة دراستيّ ماجستير في مجال جراحات القلب

أين ذهبت الأراضي المخصصة مدارس يا محافظ أسيوط

الأربعاء 22 مايو 2019 - 2:57 AM |عدد مشاهدات :674
صورة ارشيفية
طباعة
شحاتة أحمد

 

تسأل أهالي قرية الزاوية مركز ومدينة أسيوط اللواء جمال نور الدين محافظ أسيوط واللواء اشرف البيه وكيل وزارة التنمية المحلية رئيس مركز ومدينة أسيوط ، عن الأراضي المخصصة مدارس اين ذهبت ومن استغلاها.

جاء ذلك بعد إستغلال رئيس الوحدة المحلية بقرية ريفا الارض المخصصة مقلب للقمامة والمخلفات وضرب بقرار التخصيص عرض الحائط حتي إنتهت الموافقات العسكرية وأصبحت الارض تلال من القمامة وتجاهل إستراتيجية الدوله و وزارة التنمية من تطوير القرى الأكثر احتياجا.

جدير بالذكر أن هذه الأرض واصلت أسعار المتر فيها الي ١٠٠٠٠ آلاف جنيها مصري وهي محل طمع التجار ومافيا العقارات والأراضي.

ومن هذا المنبر الإعلامي نخاطب الحكومات المصرية ومحافظ أسيوط هل مقالب القمامة والأتربة افضل لديكم من إنشاء مدرسة لتعليم أجيال.

شارك

التعليقات