آخر الأخبار
مستشفي سوهاج الجامعي ينجح في تركيب صمام بالمخ لطفل حديث الولادة وزير التنمية المحلية ومحافظ مطروح يتفقدان معرض أهلاً رمضان لتوفير السلع الأساسية بأسعار مخفضة رئيس الوزراء يتفقد المشروعات الجاري تنفيذها بمدينة حدائق العاصمة كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال المؤتمر الصحفي المشترك مع رئيس جمهورية أذربيجان الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس جمهورية أذربيجان يترأسان جلسة المباحثات الموسعة لوفدي البلدين الرئيس عبد الفتاح السيسي يعقد مباحثات على مستوى القمة مع الرئيس الأذري بمقر قصر زوجلوب الرئاسي حالة الطقس اليوم السبت 28-1-2023 في مصر تعرف على قطارات السكة الحديد فى الوجهين البحرى والقبلى اليوم السبت 28 يناير 2023 ننشر أسعار الحديد والأسمنت اليوم السبت 28-1-2023 بالاسواق زي النهاردة « 28 يناير » .. أحداث هامة فى تاريخ البشرية .. اكتشفها بنفسك ! تعرف على توقعات الأبراج والحظ اليوم السبت 28 يناير 2023 أسعار العملات الأجنبية والعربية اليوم السبت 28-1-2023 مقابل الجنيه المصري أسعار الذهب اليوم السبت خلال التعاملات الصباحية .. اعرف وصل لكام؟ «إنسان عابث» فيلم قصير عن حياة الموديل إسلام منصوري زيلينسكى: نحتاج 500 دبابة لشن هجوم مضاد على القوات الروسية الرئيس عبد الفتاح السيسي يستهل زيارته إلى أذربيجان بالاجتماع مع كبار رموز الاقتصاد ورجال الأعمال روسيا تطلب من سفير لاتفيا مغادرة البلاد خلال أسبوعين مقتل 8 إسرائيليين وأصابة 10آخرين خلال عملية إطلاق نار في القدس مهرجان الافلام بالبيت الروسي كاربوف بطل العالم في الشطرنج في القاهرة دورة تدريبية مكثفة لمسؤولي الأمراض المتوطنة بصحة قنا
رئيس مجلس الادارة عبد الفتاح يوسف
رئيس التحرير التنفيذي شامل دسوقي
نائب رئيس التحرير رحاب عبد الخالق
المشرف العام فاروق الزامل

طلاب مصر بروسيا يستغيثون بالرئيس السيسي

السبت 24 ديسمبر 2022 - 6:51 PM | 176
الرئيس السيسي
الرئيس السيسي
طباعة
سيد بدري

 

يستغيث أكثر من 15 ألف طالب مصري بجامعات روسيا بالرئيس السيسي، والمسئولين عن التعليم العالي،

حيث يدرس عدد كبير جدا من طلاب مصر بجامعات روسيا في مختلف المجالات الطبية والهندسية.

ويقول علاء الدين محمد أحمد مقداد، طالب بالسنة الرابعة، كلية الطب البشري بجامعة موردوفيا، بمدينة سارنسك الروسية،

أن مستقبله وزملائه معرض للضياع بعد تهديد الجامعات لنا بالفصل لعدم قدرتنا على دفع المصروفات الدراسية.

وأوضح، علاء مقداد، أنه في بداية دراستنا كانت المعيشة كويسة ونقدر على دفع مصاريف الجامعة

وأيضا مصاريف السكن وكانت السلع سعرها مناسب.

ولكن مع بداية الحرب الروسية الأوكرانية، إرتفع سعر الدولار،

ومن ثم المعيشة أصبحت غالية جدا والأهالي لا يستطيعون قادرون علي دفع مصاريف الجامعات.

ومن ثم الجامعات أصبحت تهددنا بالفصل بسبب أنهم لا يستطيعون دفع المصاريف، وبالفعل هناك طلاب اتفصلوا وهم في السنة الثالثة.

وأيضا طلاب في السنة الخامسة كان باقي لهم سنة ويتخرجوا اتفصلوا ورجعوا مصر.

طلاب مصر بروسيا مهددون بالفصل

وأصبح الجميع يخشون على أنفسهم من أن يأتي الدور سيأتي عليهم، ومن ثم علي كل الموجودين في روسيا.

ويطالب طلاب مصر بروسيا، أن تساعدهم الدولة في نقلهم من جامعات روسيا إلى الجامعات الأهلية والخاصة بمصر وإنقاذ مستقبلهم من الضياع.

وأوضح، أسامة عادل حشمت، الطالب بالفرقة الثانية، بكلية الطب البشري بمدينه تشيبوكساري،

أن المصاريف بالجامعات الروسية أغلى من جامعات مصر، فإذا ساعدتنا الدولة ستستفاد لأننا لسنا قليلين وعددنا كبير بجميع مدن روسيا.

لافتا إلى أنه لو تم فتح التحويل في الوضع الحالي، وقتها الجميع سيعود إلى مصر

ووقتها المصاريف التي يتم دفع هناك سيتم دفعها هنا في مصر.

خاصة أنه في ظل الأزمة التي تعاني منها البلاد مصر أولى بكل الملايين التي تخرج بره والتي يتم دفعها كل سنة.

المصاريف الدراسية

وأكد معاذ عصام زيتون، الطالب بالفرقة الثانية بكلية الطب البشري بجامعة بيلجورد، (مفصول بسبب المصاريف الدراسية)،

أن مستقبله قد ضاع بعدما تم فصله من الجامعة لعدم قدرته على توفير المصاريف الدراسية.

وأشار زيتون، إلى أنهم عندما ذهبوا إلى روسيا كان الجنيه يساوي 5 و 4.5 روبل، ولكن الآن الجنيه يساوي 1.9 روبل،

كما أنه لا يوجد بنوك متاحة للتحويل ونضطر للتعامل مع سماسرة لنحول فلوس و هم يستغلون الوضع.

وحاليا كل حاجة زادت للضعف مصروف الطالب حاليا أكل وسكن بقى 7000 بالعافية غير إن مصاريف الجامعة زادت للضعف.

وهناك أنباء تتردد إن الجنيه هيتساوى بالدولار وقتها مصاريف جامعتي ستكون 350000 جنيه مصري.

هذا في حين أن أهالينا يعانون أشد المعاناة ولن يستطيعوا أن يكملوا بهذه الطريقة ولا نحن أيضا.

وتابع، الطلاب، أن الحل إما أن ندفع يا إما نفصل من الجامعات وليس أمامنا حل تاني.

الطلاب بروسيا يناشدون الرئيس السيسي

ونحن من هنا نناشد الرئيس السيسي الأب لجميع المصريين أن ينقذ مستقبل أبنائه من الضياع،

فليس بعد كل هذه السنوات والجهد الذي بذلوه ومعاناة أهاليهم لتوفير مصاريف دراستهم أن يضيع كل شيء.

كما نناشد وزير التعليم العالى، أن يساعد هؤلاء الطلاب وإعادتهم إلى مصر وإلحاقهم بالجامعات الأهلية أو الخاصة،

ولكن بأسرع وقت حتى لا يفقد هؤلاء الطلاب أماكنهم بالجامعات ويضيع مستقبلهم.