آخر الأخبار
أين ذهبت الأراضي المخصصة مدارس يا محافظ أسيوط غدا..الفرقة الموسيقية للمركز القومي للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية تشارك في برنامج"هل هلالك" سفير مصر في لبنان يعقد لقاءات ثنائية مع مُمثلي مؤسسات الأمم المتحدة ببيروت الإعلامي ممدوح زيدان يستعد لإطلاق "ليالي السعادة"  الإعلامي ممدوح زيدان يستعد لإطلاق "ليالي السعادة"  المهن التعليمية : صرف الأمانات للأعضاء والورثة قبل عيد الفطر    النائب عمر وطني يتقدم بطلب إحاطة بشأن عدد ساعات أجهزة الغسيل الكلوي شيحة :نسبة التطوير  ورفع كفاءة استاد الإسماعيلية وصلت إلى 90 % ونسعي ان نكون الأفضل لمواجهة آثار الإعصار، مصر تقدِّم مساعدات إلى زيمبابوي محافظ بورسعيد يشارك ضباط وجنود الشرطة الافطار الرمضاني الناشطة "ماجدة فراج" تضامن مع سيد "عزت مش" إرهابي النيابة تستدعي سيد عزت لدعاء مستقبل وطن عليه سبآ وقذفآ "لا مش إرهابي" صور لقاء تنظمي بالوحدة المحلية بدرنكه لإنهاء إجراءات مواقع محطات الصرف الصحي إعداد المسودة الأولى من مشروع "قانون الصندوق القومي لرعاية المرأة المصرية" القوات البحرية المصرية والفرنسية تنفذان تدريب بحرى عابر بنطاق البحر المتوسط
رئيس مجلس الإدارة عبد الفتاح يوسف
رئيس التحرير سيد بدري

تحديد طفرات جينية تؤدي إلى التهاب الجلد التأتبي

الاثنين 11 يونيو 2018 - 4:55 PM |عدد مشاهدات :448
صورة ارشيفية
طباعة
عبد الفتاح يوسف

حدد الباحثون طفراتٍ في جينٍ يُدعى CARD11 تؤدي إلى التهاب الجلد التأتبي أو الإكزيما وهو مرض جلدي تحسُّسي. حيث تمكن الباحثون من تحديد طفراتٍ في أربع عائلات غير مرتبطةٍ مصابةٍ بالتهاب الجلد التأتبي الحاد severe atopic dermatitis، ودرسوا العيوب في الإشارات الخلوية الناتجة عنها التي تُشارِك بهذا المرض التحسُّسي، وأشارت نتائجهم أيضًا إلى أنه بالإمكان تصحيح بعض هذه العيوب عن طريق إضافة الحمض الأميني الغلوتامين. حلل العلماء السَّلاسل الجينية لمرضى مصابين بالتهاب الجلد التأتبي الحاد وحدَّدُوا ثمانية أفرادٍ من أربع عائلاتٍ لديهم طفرات بالجين CARD11 الذي يُؤمِّن التعليمات لإنتاج بروتين إشارةٍ خلويٍّ يحمل الاسم نفسه. رغم أن بعض الأفراد المصابين بهذه الطفرات يعانون من مشاكلَ صحيةٍ أخرى مثل الأخماج (الخمج: التهابٌ بكتيريٌّ في الدم) إلا أن الآخرين لا يعانون من ذلك. وهذا يدلّ على أن الطفرات في CARD11 قد تسبب التهاب الجلد التأتبي دون أن تؤدي إلى مشاكلَ صحيةٍ أخرى موجودةٍ غالبًا في متلازمات الجهاز المناعي الشديدة. بدأ العلماء بعد ذلك بالعمل على فهم كيف تساهم الطفرات المُكتَشَفة حديثًا في CARD11 بالتهاب الجلد التأتبي، ووجدوا أن لكلّ عائلةٍ من هذه العائلات الأربع طفرةً مستقلةً تصيب منطقةً مختلفةً من البروتين CARD11، ولكن لكلّ هذه الطفرات تأثيرات متماثلة على إصدار الإشارات للخلية التائية. عن طريق زراعة الخلية وتجاربَ مخبريةٍ أخرى، وجد الباحثون أن هذه الطفرات تؤدي إلى تفعيلٍ معيبٍ لسبيلي إشارةٍ خلويَّين، يتفعّل أحدهما جزئيًا بشكلٍ نموذجيٍّ عبر الغلوتامين. إن الخلايا T المستنبتة والمأخوذة من أفراد لديهم طفرات بـ CARD1 ولديهم فائضٌ من الغلوتامين عززت من تفعيل mTORC1، وهو جزءٌ أساسيٌّ من أحد السبيلين المُتأثرين. مما يشير إلى إمكانية التصحيح الجزئي لعيوب الإشارات الخلوية المشاركة بالتهاب الجلد التأتبي. ويخطط العلماء حاليًا لدراسةٍ تهدف إلى تحديد تأثير إضافة الغلوتامين واللوسين (وهو حمضٌ أمينيٌّ آخر يُفعِّل mTORC1) عند أفرادٍ مصابين بالتهاب الجلد التأتبي مع أو دون طفراتٍ في CARD11.


صور اخري للخبر

شارك

التعليقات