آخر الأخبار
جامعة أسيوط تعلن عن وصول الأميرة دينا مرعد إلى الأقصر للمشاركة في المؤتمر الدولي العاشر لعلاج الأورام "مهندسين أسيوط" تستضيف ملتقى قيادات شباب المهندسين الأول إجتماع بجامعة سوهاج لبحث إستعدادات إفتتاح مركز التطوير المهني إهداء مقتنيات الراحل"توفيق الدقن" للمركز القومي للمسرح سامسونغ تكشف النقاب عن احدث إصداراتها من الهواتف الذكية القابلة للطي والجيل الخامس محاسن السنوسي : الصحافة تتسول الخدمات وسأحل الازمه بالخط الساخن نجاح إطلاق القمر الصناعي المصري على متن صاروخ سويوز الروسي القبض علي حرامي محلات المحمول ببني سويف قبل هروبه بالقطار الأدارية العليا تحدد شروط أحقية أصحاب المعاشات فى العلاوات الخمس كارثة كبري بالمنوفية والعناية الإلهاية تنقذ الأهالي من حريق هائل مدير مستشفى سوهاج العام :نستقبل 4 آلاف مريض يومياً ولدينا 34 ماكينة غسيل كلوى تعمل بصفة منتظمة القبض علي عصابة «مزيكا»لخطف طالبة والتحرش بها في طنطا تطبيق برنامج التدخل المهني لبناء قدرات الأخصائيين الإجتماعيين العاملين ببرنامج تكافل وكرامة   محافظة كفر الشيخ تستعد للحملة القومية للتطعيم ضد شلل الاطفال محافظة كفر الشيخ تستعد للحملة القومية للتطعيم ضد شلل الاطفال
رئيس مجلس الإدارة عبد الفتاح يوسف
رئيس التحرير سيد بدري

القاهرة للدراسات الاقتصادية التمويل بالعمله الاجنبيه الأفضل للشركات وللاقتصاد المصري

الأربعاء 16 مايو 2018 - 9:41 AM |عدد مشاهدات :218
صورة ارشيفية
طباعة
كتبت- هدى العيسوى

   كشف تقرير صادر من مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية ان مؤسسه التمويل الدوليهiFc هي احدي ازرع البنك الدولي وهذه المؤسسه أنشأت عام 1956 وهي تركز علي تقديم خدماتها وتقديم القروض والدعم الفني والمالي للقطاع الخاص في الدول الناميه لتمويل الشركات لاسيما في مجال مشروعات البنيه التحتيه والإنشاءات والبيئه التنظيميه.

   وقال الدكتور عبدالمنعم السيد مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية والاستراتيجية ( معد التقرير ) ان هذه المؤسسه قدمت تمويلات لمشروعات القطاع الخاص في مصر خلال العشر سنوات الماضية في حدود 3 مليار دولار واشار إلى ان مؤسسه التمويل الدوليه iFC تنتوي علي تمويل احدي الشركات المصريه (شركه فينا فيل مصر ) بقرض في حدود 15 مليون دولار ولكن بالعمله المحليه الجنيه المصري.

   وهذه اول سابقه من نوعها لها وذلك بهدف الشركات المحليه للعمله المحليه والوصول للتمويل بشكل كبير وواوضح ان كان هذا الدافع غير كاف خاصه ان مؤسسه التمويل ترغب في تطبيقه في مصر فهي قامت علي تمويل شركه جزائريه بقرض 24 مليون دولار ولم تقم بالتمويل بالعمله المحليه الجزائريه واضاف ان تمويل الشركات بالعمله الاجنبيه( دولار أمريكي او يورو ) افضل بكثير للشركات المصريه وايضا للدوله المصريه.

   لان معظم الشركات والمصانع تقوم باستيراد مدخلاتها من المواد الخام وقطع الغيار والآلات والمعدات من الخارج فإحتياجتها من العمله الاجنبيه أكبر... ذكر أن.. توافر التمويل بالعمله الاجنبيه سيقلل طلب هذه الشركات علي الدولار مما قد يساهم في توازن سوق الصرف والحفاظ علي سعر العمله.

   واشار إلى ان تمويل الشركات بالجنيه المصرى سيكون بسعر فائده مختلف عن التمويل الدولاري ومن ثم سيمثل عبء مالي علي الشركات والمصانع الحاصله علي التمويل بينما التمويل بالعمله الاجنبيه سيساعد علي قيام الشركات المصريه بشراء احتياجاتها من الخارج واستيراد لوازمها التي تدخل في العمليه الانتاجيه بشكل أفضل.

   ونبه أن مثل هذه التمويلات بالعمله الاجنبيه كانت الشركات تقوم بايداعها في البنوك المصريه مما يساعد علي زياده حصيله البنوك من العملات الأجنبية وتقوم الشركات بالسحب منها حسب الاحتياجات فإذا كان الاحتياج الاستيراد من الخارج سيكون من خلال تحويل بنكي واذا كان لتمويل مشتريات محليه او سداد التزامات مالية داخل مصر فسيتم من خلال تحويل بنكي للعمله بالسعر الرسمي فمن ثم هناك استفاده للقطاع المصرفي المصري.

شارك

التعليقات