آخر الأخبار
غادة والي: 12 ألف مريض إدمان تلقوا خدمات العلاج خلال شهرين و15 يوما الاثنين .. "صاروخان يعود من جديد" النائب عمر وطني: قرار الرئيس السيسي بشأن أصحاب المعاشات انتصار لدولة القانون إيقاف شيرين عبد الوهاب عن الغناء بتهمة التطاول على مصر إيقاف شيرين عبد الوهاب عن الغناء بتهمة التطاول على مصر السكرتير العام لمحافظة سوهاج يفتتح وحدة العلاج الطبيعي لأطفال الشلل الدماغي بوحدة "جزيرة محروس" جامعة أسيوط تدشن أول برنامج تدريبي للتعلم الإلكتروني والتدريب عن بعد لجميع العاملين بالجامعة محافظ أسيوط يعلن إنشاء عداية ونفق مشاه أسفل السكة الحديد للربط بين موقفي المعلمين الجديد ونزلة عبداللاه محافظ أسيوط يعلن طرح هيئة المجتمعات العمرانية لعدد 150 قطعة أرض سكنية ضمن مشروع الإسكان الاجتماعي بمدينة أسيوط الجديدة جامعة أسيوط تتخذ من السلام شعارا لإطلاق ملتقاها الأول لأسبوع الشعوب نهاية الشهر الجاري جامعة أسيوط تُعلن عن وضع برنامج لإجراء الفحص الطبى على العاملين والطلاب للكشف عن متعاطى المواد المخدرة أكاديمية البحث العلمي تدشن مركز الابتكار المجتمعي للمرأة " محمدفهيم" سعيد للغايه بتجسيد شخصيه" مهرج "الملك لير " بمسرحية الملك لير " كلية التربية بسوهاج تنظم ندوة بعنوان "تلوث الماء والغذاء والحماية من الأضرار الناتجة عنهما" برقية تهنئة للزميلة الإعلامية عواطف أبو عميرة
رئيس مجلس الإدارة عبد الفتاح يوسف
رئيس التحرير سيد بدري

اليوم.. انعقاد الاجتماع التساعي بشأن سد النهضة بأديس أبابا 

الثلاثاء 15 مايو 2018 - 10:26 AM |عدد مشاهدات :161
صورة ارشيفية
طباعة
كتبت... مايسه محمد خير

   العاصمة الإثيوبية (أديس أبابا) تستضيف غدا الجولة الثانية من مفاوضات سد النهضة علي مستوي الخارجية والري ومديري اجهزة المخابرات بالدول الثلاثة مصر وإثيوبيا والسودان (المجموعة التساعية). 

   كما اعربت الخارجية المصرية عن ايجاد حل لمشكلة سد النهضة وتأثيرة علي مصر وعلي حصتها السنوية من مياه النيل والتي تقدر ب (55.5مليار متر مكعب) بينما يؤكد الجانب الاثيوبي ان سد النهضة يمثل نفعا لها خاصة في مجال توليد الكهرباء ،وانه لا يمثل ضررا علي دولتي المصب (مصر والسودان).

   وسوف يعقد هذا الاجتماع لاستكمال المباحثات الهادفة للخروج من حالة التعثر الحالية وتضيق مساحة اختلاف وجهات النظر بسبب التعنت الإثيوبي وتمسكة بمواقفه التي لا تصب في صالح الدول الثلاث خلال الاجتماعات للجان الفنية الاخيرة بأديس ابابا وذلك يعد سببا.

   في عدم توصل الخبراء الفنيين الي صيغة فنيه توافقية توازن بين الطلبات الإثيوبية واحتياجات الدول الاخري والتي ومازالت تأمل في نجاح الاجتماع التساعي لتحقيق التقارب والتوافق والوصول من خلال تعظيم المنافع وعدم الإضرار ،وصولا الي صيغة تضمن مصالح شعوب الدول الثلاث الحالية والمستقبلية.

شارك

التعليقات