أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقــافة / علامة تجارية أم موظف / اسامه محمدى

علامة تجارية أم موظف / اسامه محمدى

 

السر وراء النجاح المهني هو أن تدرك كيف تزيد  من خبرتك  في سوق العمل لذلك يجب عليك أن تجتهد في تطوير نفسك أكثر مما تجتهد في تطوير مؤسستك لان تطويرك لنفسك سيساعدك على تطوير مؤسستك أو عملك من منطلق ابدأ بنفسك أولا.

على سبيل المثال: أعظم مواردنا وأقلها تقديراً للأسف هم من يأخذون على عاتقهم التدريب والتعليم والتطوير ، فهم لا يحصلون على التقدير المالي والادبى والمعنوي الذي يستحقون. ماذا ستفعل لو كنت معلماً أو مدربا، أو كنت تعمل في وظيفة احتمالات تطويرها غير محدودة؟

على سبيل المثال :

فقد  نجح كي هوون المعلم الكوري في  أن يطور من نفسه  ويجد طريقة يساعد بها طلابه لكي يزيدوا من سرعة التعلم  ، وتصبح عملية التعلم أفضل، وأكثر ذكاءً )وأفاد بذلك طلابه بالإضافة كل الطلاب على مستوى بلده(  فمع ظهور التقنيات التكنولوجية الحديثة، تمكن أن يُدَرِّس للطلاب عن بُعد، ويسجل محاضراته على شبكة الإنترنت، ويجعل من عملية التعليم والتعلم والتدريب وسيلة متاحة للجميع.

واليوم يعمل كي هوون 60 ساعة في الأسبوع، يخصص 3 ساعات منها فقط لإلقاء محاضراته، أما ال 57 ساعة الباقية فيقضيها في البحث، والابتكار، وتطوير المناهج، والرد على أسئلة طلابه. تعدى إجمالي دخله في العام الماضي 4 ملايين دولار وكلما زادت قيمة  ما يقدمه كي هوون  زاد عدد الطلاب المسجلين لديه. وكلما زاد عدد الطلاب، زاد دخله

التطوير المهني بشكل مستمر يكسب الإنسان الخبرة الكافية التي تمكنه من أن يصبح علامة تجارية في سوق العمل

 

شاهد أيضاً

معلومات صادمة / اسامه محمدى

 يوجد بعض الأرقام والنسب المئوية التي تعد معلومات صادمة: 57٪ من الشركات تنظر إلى تمسك ...

%d مدونون معجبون بهذه: